Saturday, April 7, 2012

امي

(( بعض العباااارات اللي ممكن
تكووون في خاطر الطفل ولا يقولها إلا بنظرااات عينه ))...

اللهم صل على محمد وال محمد ..
رسائل على لسان أطفال بمختلف أعمـــــــــــــــارهم ..


فاســـــــــــمعوا ماذا يقولون



-أمي: عندما تصرخين عليّ وتضربينني بعنف أشعر أنكِ


"تكرهينني" .... لا تفعلي أرجوك


لأني "مُتيّم" بكِ ,,,,



- أمي: أنتِ عالمي كله ، فلا تستغربي عندما أبكي بصوت


مرتفع و أحطم ألعابي أو أكسر


الأواني الثمينة فقط " لتلتفتي إليّ".



- أمي: عندما ترمينني في أحضان الخادمة أشعر بالاختناق


وكل


معاني "الغربة" عن وطني " صدرك الحنون"


فارحميني !


- أمي: عندما "اوسخ" ملابسي بالطين وأصبغ وجهي


بالشوكولاته


صدقيني أكون مَرِحاً وسعيداً


وجميلاً أيضاً إنني أظن أن كل شيء في عالمي الصغير هو


"للعب والتسلية" أعدك أن أكون منظماً


ونظيفاً


عندما "أكبر" قليلاً ..



- أمي: إذا خالفت أوامرَك ورفضت حل واجباتي المدرسية


و"أعاندك في


كل شيء" لا تنفعلي


أبــداً فكل مافي الأمر أنني أريد أن أشعر "بالاستقلال" عنكِ


،وتأكدي أنني لم


أزل طفلك الذي – يهواك- .


- أمي: أنت قدوتي ، ومثلي الذي أراقبه في حركاته وسكناته ،


وأقلده


في كل شيء ... فكوني


كما تحبين أن أكون.



- أمي: عندما تعدينني "بهدية" وانتظر فلا أجدها،أكاد أفقد


ثقتي فيكِ ، في نفسي وفيمن


حولي، فأنتِ أنـــا و أنت كلّ دنيــــــــــــــاي...



أمي: أتذكرين عندما امتلأ البيت بالضيوف و كنت منشغلة بهم


بطبيعة


الحال، ثم صرت أبكي بشدة


وأكثر عليكِ الطلبات: فقط لأنني شعرت أن غيري نال اهتمامك،


ألا أغار! ، فأعيريني في مثل


تلك اللحظات "


اهتمامك" ولبي طلباتي بنفسكِ ...



- أمي: أخي الأكبر هو فرحتك الأولى وسيد كنيتك، وأخي


الأصغر


مُدللك"آخر العنقود" ... لا تنسي


الذي "بينهـــــــما"؟!



أمي: عندما أعبث بأثاث غرفة الضيوف الأنيق ، فلا تطرديني


وتغلقي


الغرفة إنما علميني: كيف


أدخلها وأحـــــــافظ عليها كما هي ، وأيضاً إذا صرت أرسم على


الجدران فعلميني الرسم على


الورق بدلاً من


أن "تعاقبيني" ...



- أمي: عندما أرتكب أخطـــاءً شنيعة في نظرك ، تأكدي أنني


في


أغلبها أكون "جــاهلاً" لا


تنسي أنني جديد على عالمكم



أمي: أتعرفين ماذا يعرضون في قناة الأطفال التي أرابط عندها !


آممممم اخجل أن أقول،


لكن انتبهي لي ولا تثقي فيهم



- أمي: أقدر خوفك علي ولا أزال أذكر أنني بضعة منكِ ، لكن


ليس


لدرجة تفقدينني فيها ثقتي بنفسي و قدراتي.



- أمي: كم أنتشي مسروراً حينما يفوح عبير "دعواتك" لي في


سجودكِ وقيامكِ هل تعلمين أن


هذه أجل خدمة تقدمينها لي



- أمي: ماذا تتمنين أن أكون صالحاً ، باراً بكِ وبوالدي ، خادماً


لديني


وأمتي إذن: احرصي على أن


أكون متفوقاً في حلقة "تحفيظ القرآن" .



- أمي: بــــــــكل لغات الكون أعلنها لكل الكون أنني


" أحبـــــــــــكِ" وسأظل أحبكِ ..


طفلـــــــــــكِ وحبيـــــــبكِ

7 comments:

شمس النهار said...

رقيقة زيك بالظبطت

من اجمل ماقريت

يارب تكوني بخير

Foxology said...

جميلة جداً وصادقة .. أتخيل يوسف وهو يقول تلك الكلمات :)

تحياتى

Eno said...

شموسة ...

وحشتيني جدا مرسي علي المجاملة الرقيقة دي
انا بخير الحمد لله
نورتي رقة الاحساس:)

Eno said...

سي فوكس ...
اممممم
هي عجبتني عشان حاسيت اني فيها حاجات كتير من الواقع اللي بمر فيه مع يوسف
ربنا يهديهولنا

نورت رقة الاحساس:)

Sometimes said...

أمي: عندما أعبث بأثاث غرفة الضيوف الأنيق ، فلا تطرديني

وتغلقي

الغرفة إنما علميني: كيف

أدخلها وأحـــــــافظ عليها كما هي ، وأيضاً إذا صرت أرسم على

الجدران فعلميني الرسم على

الورق بدلاً من

أن "تعاقبيني" ...


- أمي: عندما أرتكب أخطـــاءً شنيعة في نظرك ، تأكدي أنني

في

أغلبها أكون "جــاهلاً" لا

تنسي أنني جديد على عالمكم

________


حاساهم اوى وكمان لما بيرسم على الحيطان



انا عارفه لما تقرى تعليقى هتكونى مبسوطه علشانى
بس الموضوع كبر اوى يا اينو
ادعيلى

Eno said...

sometimes ...

اسفه جدا اني قريت تعليقك متأخر اوي
ربنا يفرج الهم والكرب من قلوبنا جميعا
ويهدينا لما يحبه ويرضاه:)

نورتيني:)

القلم السكندري said...

أمي،،ـ

علميني أن الله خلقني حراً وشرَّفني بعبادته لألا أستسيغُ يوماً أن أذل أنفي لبشر

واغرسي في قلبي أن عقيدتي وحريتي وكرامتي أغلى من طعامي وشرابي لألاَّ أبيع شيئاً منها يوما بفتاتٍ متساقطٍ من أنيابِ الطُغاة

-----------

ومعذرةً على التحليقِ بحروفي في سماء النص

دمتم بخير